الحزب الإسلامي : تفجير العامرية الإجرامي نفذته نفوس مريضة حاقدة  


 

شجب الحزب الإسلامي العراقي العمل الإجرامي الجبان الذي طال منطقة العامرية مساء أمس الخميس ، مؤكداً إن منفذيه تجردوا عن إنسانيتهم وانتماءهم حين رضوا أن يكونوا أداة مأجورة بيد خصوم بلدنا والمتربصين به السوء .

ونعى الحزب في تصريح صحفي شهداء العامرية الأبرار الذين ذهبوا ضحية نفوس مريضة بالحقد والكراهية ، متسائلاً عن الذنب الذي اقترفه هؤلاء الشباب وهم يمارسون هواياتهم في قاعة للألعاب ، وما الهدف الذي كان المجرمون ييريدون تحقيقه من ذلك ؟.

ولم يستبعد الحزب أن يكون توقيت العمل الآثم مقصوداً ونحن على أعتاب انتخابات مجالس المحافظات التي تريد بعض الأطراف أن يدفع أبناء شعبنا ثمنها من دمائهم ، مشدداً على إن المشاركة الفاعلة لأهالي العامرية سيكون الرد الحاسم على هذه المخططات الخبيثة وحتى يتسلم القيادة في البلاد من هو أهل لها بعيداً عن الفاشلين والمتواطئين .

كما طالب بفتح تحقيق عاجل بهذا التفجير لمعرفة الجهات التي تقف وراءه والمقصرين في حفظ الأمن وكي لا تنسى الدماء الطاهرة الزكية كما يفعل دوماً ، فالعراقي الأصيل والحقيقي لا يمكن له القبول بتلك المناظر اليومية المؤلمة ، مبتهلاً إلى المولى عز وجل أن يسكن الشهداء فسيح الجنان ويشفي الجرحى ويلهم أهلهم وامهاتهم الصبر والسلوان إنه سميع مجيب الدعاء .

 


  April 19, 2013, 2:13 p.m.



شارك في هذه الصفحة





ملاحظة:

-   الإيميل لا يظهر امام الزوار, فقط للإدارة
-   المشاركات خاضعة للمراجعة و لن تظهر قبل موافقة الادارة.
-   يجب ادخال جميع الحقول.




ضع تعليق على الموضوع


اخر التعليقات

 
  • حاليا

    لا يوجد تعليقات